Switch to English

www.alexapta.org

مشروعات الهيئة

آخر الأخبار

نقل عام الأسكندرية يتوسع في تطوير عربات ترام كافيه 18/1/2018

يعد ترام الإسكندرية أقدم "ترام" أنشأ فى قارة إفريقيا حيث بدأ تشغيلة فى العام 1860 وهو أقدم وسيلة نقل جماعية و يمثل نزهه ترفيهية أمام زائرى الاسكندرية، خاصة الترام ذو الطابقين والترام السياحى "الطفطف"، فهو وسيلة نقل جماعى صديقة للبيئة وآمنة وذات سعات استيعابية عالية تصل إلى 800 راكب / ساعة للقطار الواحد، وتعمل لساعات عمل طويلة وتساعد فى خفض استخدام السيارات التى تعمل بالوقود.

وقد بدأت محافظة الإسكندرية فى تطوير عربات الترام وتحويلها إلى "كافيه متنقل" لأول مرة فى عهد المحافظ الأسبق هانى المسيرى، الذى قام بتحويل إحدى عربات القديمة إلى "كافيه متحرك"، وأثارت الفكرة جدلا واسعا فى ذلك الوقت، وأصبح يطلق عليها أسماء مختلفة مثل "ليمون كافيه" و" ترام جاردن"، وأثار المشروع جدلا واسعا ما بين مؤيد و معارض، حيث طالب المعارضون بالاهتمام بحل أزمات القمامة والصرف الصحى بدلا من الاهتمام بالترام خاصة بعد رفع تذكرة ترام كافية إلى 5 جنيهات.

 

وواصلت الإسكندرية مشروع تطوير العربات القديمة وتحويلها إلى ترام متنقل، حيث افتتح الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية مؤخرا عربة جديدة من عربات ترام كافيه تم تطويرها، وإطلاقها على خط الرمل، ليلص عدد عربات "ترام كافيه" السياحية إلى 4 عربات.

من جانبه قال اللواء خالد عليوة، رئيس هيئة النقل العام بالاسكندرية، إن الهيئة قد قامت بتطوير 4 وحدات ترام خلال 3 سنوات، وتم تحويلها إلى "كافيه سياحى" بتكلفة 250 ألف جنيه للوحدة الواحدة، وذلك من إجمالى عدد 119 وحدة ترام هى حجم الأسطول بالإسكندرية، موضحا أن محافظة الإسكندرية بها 126 عربة ترام، 43 عربة ترام الرمل و119 عربة ترام المدينة.

 

وأكد خالد عليوة فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن مشروع " ترام كافيه" يعد من المشروعات الناجحة جدا بالإسكندرية، ويلقى إقبالا كبيرا خاصة فى فصل الشتاء، الأمر الذى أدى إلى توسع الهيئة فى تطوير العربات القديمة، والتى تم تكهينها وتحويلها إلى "كافيه" متنقل، يقدم خدمة مميزة للركاب، مشيرا إلى أن "ترام كافيه" يدر دخلا كبيرا على الهيئة ويحقق أرباحا أعلى من أرباح الأتوبيس السياحى ذو طابقين الذى يمر بطريق الكورنيش، قائلا: "متوسط إيراد ترام كافيه يصل إلى  2200 جنيه يوميا، أى نحو 60 ألف جنية شهريا، وهو يقدم خدمة مميزة وبديلا للتاكسى، حيث يقدم مشروبات ساخنة ومثلجة طوال فترة الرحلة والعربة مزودة بشاشات عرض إلكترونية مع توافر مكتبة للصحف ومجلات للقراءة، لافتا إلى أن سعر التذكرة داخل تراك كافيه السياحة 5 جنيهات، ويتم توجيه الإيرادات لأعمال الصيانة ورفع كفاءة عربات أخرى للترام داخل الهيئة يعد زيادة الموارد الذاتية للهيئة.

وكشف خالد عليوة عن تطورات أخرى سوف يشهدها مرفق الترام خلال الفترة القادمة حيث سيتم إعادة إحياء خط (سان ستيفانو - رأس التين) وسيضم الخط تشغيل كافة فئات عربات الترام، حيث سيتم تشغيل 50% الخدمة العادية (الأصفر) و25% خدمة مميزة (الأخضر)، و25%، خدمة سياحية (الأحمر) و(الأزرق) فى خط الرمل، وتصل قيمة تذكرة الخدمة العادية إلى 50 قرشا، وتذكرة الخدمة المميزة 1 جنيه، وقيمة تذكرة الخدمة السياحية 5 جنيهات.

 

وأضاف رئيس هيئة النقل العام أنه تم مؤخرا تطوير عربة جديدة للترام السياحى، حيث تم إعادة تأهيلها بجراج الهيئة العام لنقل الركاب بكرموز بتكلفة 250 ألف جنيه وبسعة 65 راكبا، وتم تجديدها وتطوير الأجزاء الميكانيكية والكهربائية والهيكل الخارجى والداخلى والتشطيبات، ليصل عدد عربات الترام السياحية إلى 4 عربات سياحية.

من جانبه، أشاد الدكتور محمد سلطان، محافظ اﻹسكندرية، بدور هيئة النقل العام بالإسكندرية، والجهود التى تقوم بها لرفع كفاءة وتدعيم أسطول النقل العام مؤكدا أن رفع كفاءة الترام بجميع أنواعه سواء العادى أو المميز أو السياحى فى صالح الأهالى الإسكندرية، ويأتى هذا وفى إطار تحسين الخدمة المقدمة، وكذا تخفيض التكاليف، وزيادة الإرادات، مؤكدا أن الهيئة تعد نموذج مشرف بالمحافظة فهى تتحرك بخطى ثابتة نحو تطوير خدماتها، وتهتم بتوفير جميع رغبات المواطن من تواجد وسائل نقل مريحة ومتنوعة وبأسعار تتناسب مع الجميع.

 

وأكد المحافظ على ضرورة الاستفادة القصوى من عربات الترام السياحية وتزويدها باللوحات التى توضح الاماكن السياحية فى المدينة واستغلالها لتكون وسيلة للترويج للسياحة، مع الاهتمام بعمل محطات قريبة من جميع الأماكن السياحية.

 

أما فيما يتعلق بالتطوير الذى شهده مرفق ترام الرمل خلال عام 2017، فقد قال "سلطان" إنه تم رفع كفاءة وتحسين مظهر 42 ترام يابانى بمنطقة ترام الرمل، و62 قطارا بمنطقة ترام المدينة وهذا يمثل 52% من الأسطول، كما تم رفع كفاءة الفنية لمحطة كهرباء مصطفى كامل والمغذية لشبكة ترام الرمل لزيادة عدد وحدات الترام العاملة وخاصة وقت الذروة بتكلفة 11 مليون جنيه وبعد تركيبها زادت عدد القطارات العاملة من 14 قطارا إلى 35 قطارا يوميا، كما تم إعادة تجديد المزلقانات على طول خطوط مسارات الترام لتيسير حركة المرور ومنع الاختناق كمزلقان بولكلى، ومزلقان الشبان المسلمين، ومزلقان كليوباترا، ومزلقان الكهرباء بشارع الامان، ومزلقان الجلاء، ومزلقان كوبرى القبارى، واسوار حرم الترام بشارع الامان بطول 1كيلومتر.

 

كما أنه جارى تنفيذ مشروع تطوير " ترام الرمل " بالتعاون مع بنك الاستثمار الأوروبى، لاعادة تأهيل "ترام الرمل" وتحويلة إلى مرفق ترام حضارى.